Mar
19
sam
2016
المرأة العاملة في القطاع الفلاحي بسيدي بوزيد بين الحق و الانتهاك @ Espace culturel Mandela
Mar 19 @ 09:00 – 12:00

دعــــــــوة لمواكبة ندوة جهوية لتقديم دراسة ميدانية و علمية حول

  المرأة العاملة في القطاع الفلاحي بسيدي بوزيد بين الحق و الانتهاك  

السبت 19 مارس 2016 بالفضاء الثقافي مانديلا بالرقاب ولاية سيدي بوزيد، الساعة 9 صباحا

 

لا تزال المرأة العاملة في القطاع الفلاحي ورغم ترسانة التشريعات، الأقل تمتعا بحقوقها والأكثر عرضة للانتهاكات خاصة في مجال العمل الفلاحي الذي يطغى عليه النشاط غير المنظّم وضعف الرقابة ومحدودية التأطير النقابي و التدخل الضعيف و المحدود للمجتمع المدني والحقوقي، وهو ما يجعل من هذا الملف ذا أولوية مطلقة كلما طرح موضوع دور المجتمع المدني في الدفاع عن الحقوق الاقتصادية والاجتماعية بالمناطق الداخلية و بولاية سيدي بوزيد على وجه التحديد.

وللإحاطة بواقع المرأة العاملة في القطاع الفلاحي ومحاولة التدخل إثارة للموضوع و للإشكال وسعيا نحو إيجاد الحلول وإعمال الحقوق، قامت أكاديمية شباب راصد انتهاكات حقوق الإنسان وتحت إشراف الجمعية التونسية للحراك الثقافي وبالشراكة مع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان فرع سيدي بوزيد والاتحاد الجهوي للشغل بسيدي بوزيد وبتنسيق مع الشبكة الأورومتوسطية لحقوق الإنسان وبدعم من المؤسسة الأرومتوسطية للدفاع عن حقوق الإنسان، بالقيام بدراسة ميدانية وعلمية، شاركت فيها 996 امرأة عاملة في القطاع الفلاحي بولاية سيدي بوزيد.

و قد أراد القائمين على أكاديمية شباب راصد لانتهاكات حقوق الإنسان من خلال هذه الدراسة والتي انطلق في إعدادها منذ ديسمبر 2015، تسليط الضوء على مسألة “حقوقية – نسوية” لها علاقة بالوضع القانوني والحقوقي للمرأة التونسية في الواقع مقارنة بالوضع التشريعي النظري ومسألة  “اقتصادية – تنموية” تكشف حجم الاختلال التنموي بين جهات البلاد وداخل كل جهة أين تنتشر البطالة والحيف الاجتماعي والانتهاكات لحقوق شريحة واسعة من فئات المجتمع وحلقاته الأضعف كالمرأة العاملة في الفلاحة، قضية لها علاقة بانتهاكات حقوق الإنسان الاقتصادية والاجتماعية وهي مدخل لتحرك واسع للمجتمع المدني لطرح قضايا انتهاكات حقوق المرأة في مكان العمل بالقطاع الفلاحي وفي جهات أخرى أو في قطاعات أخرى من أجل أن يكون للمجتمع المدني دور في بناء ديمقراطية متلازمة مع احترام حقوق الإنسان ومع إرساء العدالة الاجتماعية بين الجهات و الفئات ومن أجل أن يكون للمجتمع المدني دور رئيسي في النهوض بوضع المرأة لتكون شريك فاعل في صنع القرار حرة كريمة.

 

banderole 01

Commentaires récents

  • Abidi Riadh dit :

    I trully appreciate your nice view.we are glad To receive such flatery.For any further information,p

Revenir en haut